N°405 المركبات خفيفة الوزن MONSTER ENERGY CAN-AM

GERARD FARRES GUELL

(esp) 1.8m / 75kg

الهوايات

BTT, pádel, cine, deporte, bicicleta, familia y amigos

الجهات الراعية

Can-Am, Monster Energy, Method, Tensor, JJuan Brakes, Motul, OMP, Bell, Lazer, HTI Clinic, McDonalds, Aquaflix, Farreti Events, six Spain, Olympia Cycles, CAR Sant Cugat, Optica Torrents, Bar Restaurant Calbeulo, MACBOR

2020: SSV/11º 3 victorias de etapa
2019: SSV/ 2º
2018: Motos/ 5º
2017: Motos/ 3º
2016: Motos/ 8º
2015: Motos/ Abandono en la 8ª etapa
2014: Motos/ Abandono en la 5ª etapa
2013: Motos/ 69º
2012: Motos/ 7º
2011: Motos/ 28º (Mochilero de Francisco López)
2010: Motos/ Abandono en la 8ª etapa
2009: Motos/ 19º (Mochilero de Marc Coma)
2006: Motos/16º (Mejor Rookie)

2020: 11º en la categoría Autos y 2º en la clase T4 del Rally Andalucía, 2º en la clase T4 de la Baja Polonia.
2019: 1º Rally Panáfrica
2018: 2ºRally Marruecos, 1º Rally Panáfrica
2016: 1º Hellas Rally, 4º Merzouga Rally, 2º Baja Aragón.
2015: 2º del Merzouga Rally, 1º de la Transanatolia, 1º en la Baja Aragón
2014: 3º en el Rally de Cerdeña
2013: 8º del Merzouga Rally
2012: 2º de la Baja España; 9º del Mundial de Rally (11º en Abu Dabi, 5º en Qatar, 7º en Cerdeña)
2011: Ganador de la Baja España
2010: Abandono en la 4ª etapa del Rally de Faraones (1 victoria de etapa); Participación en la Baja España (Abandono) y en el Rally de Cerdeña (Abandono).
2007: Campeón de España de Raids; 4º en el Rally de Túnez; Ganador de la Baja-Aragón.
2000: Campeón del Mundo de Enduro por Equipos; Campeón del Mundo Junior de Enduro
1999: Campeón del Mundo de Enduro por Equipos
1998: Campeón del Mundo de Enduro por Equipos

مقابلة

"الهدف هو العودة لمنصة التتويج"

جيرارد فاريس هو أحد أكثر المتنافسين اكتمالاً من إسبانيا مع 13 مشاركة في رالي داكار منذ مشاركته الأولى في النسخة الأفريقية في 2006 حيث حقق المركز السادس عشر وكان أفضل المبتدئين. خلال السنوات العديدة التي شارك بها في الرالي، تنافس جيرارد في 11 مناسبة ضمن فئة الدراجات النارية، منهياً ضمن العشرة الأوائل في 3 مناسبات. في 2020، شارك في فئة العربات الصحراوية "سايد باي سايد" للمرة الثالثة حيث يشعر بالارتياح أكثر. "إنّها ليست رياضة فردية كالدراجات النارية وأقلّ خطراً". واختبر أصيل كاتالونيا، الذي يحتلّ مكانة ضمن نخبة الرالي، جميع فصول رالي داكار الثلاثة. وقد اعترف بأنّه استمتع بها كلّها. أفريقيا، حيث تعرف على أشخاص وتعلّم منهم الكثير بسبب موقعهم الضعيف. وأمريكا الجنوبية، لمناظرها الطبيعية التي لا تُصدّق وشغفها بالرياضة. وشبه الجزيرة العربية، بالعودة للمناظر الطبيعية اللامتناهية، والملاحة الصعبة ولكن أيضاً في البحث عن الانفتاح والمساواة. رافقه العام الماضي صديقه أرماند مونليون، الذي خاض مشاركته الأولى في الرالي في 2016 محققاً المركز العاشر ضمن فئة الدراجات النارية. كما شارك الملاح في أربع مناسبات على متن دراجة نارية في رالي داكار. سوياً، حققا المركز الحادي عشر مع الفوز في ثلاث مراحل، كما ساعدا كاري وبيريمان من نفس الفريق على الفوز بالرالي. في 2020، شارك الثنائي في رالي الأندلس وأحرزا المركز الثاني في فئتهما. كما شارك جيرارد في باها بولندا، التي تعتبر إحدى جولات بطولة العالم. مع خبرتهما واستعدادهما، هدف جيرارد وأرماند الأوّل والأخير في رالي داكار هو العودة لمنصة التتويج ضمن هذه الفئة التي تشهد منافسة حامية.

جيرارد فاريس: "خلال النسخة الأخيرة، استكشفنا قارة جديدة وإذا توجب عليّ المقارنة بين الفصول الثلاثة لرالي داكار فعليّ القول بأنّني أحبها كلّها على قدم المساواة. انبهرتُ بالأشخاص في أفريقيا، فعلى الرغم من ظروف عيشهم الصعبة إلاّ أنّني تعلمت منهم الكثير. سأذكر على الدوام المناظر الطبيعية والحماس لهذه الرياضة في أمريكا الجنوبية. وبالنسبة لشبه الجزيرة العربية، فأشعر بأنّنا عدنا لجذور الرالي بالإضافة للمغامرة الشيقة، والصحراء الشاسعة والملاحة الصعبة، كما نلاحظ التغيير داخل المجتمع حيث هناك انفتاح وبحث عن المساواة.
أشعر بالارتياح في فئة سايد باي سايد. على الرغم من أنّنا حظينا دائماً بدعم الفريق إلاّ أنّ الدراجات النارية رياضة فردية وتنطوي على مخاطر أكبر. الآن، سأشارك مع أرماند (مونليون) وعلينا الانسجام بشكل جيد كي نتنقل بشكل صحيح. هناك ضغط كبير عند القيادة، إذ عليك الحفاظ على تركيزك طيلة الوقت لأنّ أيّ خطأ قد يكلفك غالياً...
هدفنا هو بلوغ منصة التتويج من جديد. سررنا بمساعدة زملائنا على تحقيق الفوز، كانت تلك النتيجة في غاية الأهمية بالنسبة للفريق".

أرماند مونليون: "الانتقال لفئة سايد باي سايد والعمل كملاح علاوةً على التأقلم مع مركبة رُباعية العجلات، كان تحدياً ضخماً. لقد تفاجأنا بالمراحل المعقدة والمناظر الطبيعية الخلابة. بالنسبة للمركبة، فنحن نعمل باستمرار لجعلها أفضل. يوماً بعد يوم، نصبح أكثر ارتياحاً مع عربة كان-ام وقمنا ببعض التعديلات البسيطة التي خلقت الفارق. أعتقد بأنّ خصومنا الرئيسيين سيكونون شاليكو (لوبيز) وخوان بابلو إذ لديهما خبرة واسعة بالإضافة لدومزالا ومارتون، اللذان يمتلكان سرعة كبيرة. المنافسة مفتوحة على مصراعيها في هذه الفئة، وهناك المزيد والمزيد من السائقين الذين يتنافسون ضمن فئة تي4. قمنا بعمل رائع طيلة السنة والخبرة التي اكتسبناها من الرالي الأخير ستساعدنا كي نصبح أكثر تنافسية".

المركبة

MONSTER ENERGY CAN-AM

  • العلامة : CAN - AM
  • الطراز : XRS
  • نظام تعديل الأداء : South Racing - Monster Energy Can Am
  • مساعدة : South Racing - Monster Energy Can Am
  • الفئة : العربات الصحراوية تي4.1 سلسلة التوربو

التصنيف 2021

شطب المرحلة عام
0 26 26 26
1 6 6 6
2 2 2 3
3 35 35 12
4 42 42 13
5 47 46 26
6 3 3 20
7 27 27 19
8 20 19 18
9 15 15 16
10 5 4 15
11 3 3 11
12 13 13 11

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي

احصل على معلومات حصرية