لمسة البدو

Dakar 2022 | | >
May 11 th ٢٠٢١ - 19:00

كلّ المسافرين لديهم أسلوبهم الخاص، وتفضيلاتهم وعاداتهم. في رالي داكار، نحبّ السفر كالمشرّدين ونكرّس أنفسنا للاستكشاف والتعجّب، وفي حالتنا، الأداء التقني والتحمّل تحت ظروف قاسية. توفّر المملكة العربية السعودية مجموعة كبيرة من المساحات الشاسعة والمتنوّعة والأماكن الفريدة من نوعها التي من شأنها أن تروي هذا العطش، حتّى بالنسبة للأشخاص الأكثر تطلُّباً. ونمط الحياة في معسكر المبيت يتماشى مع الحياة البدوية التي جرّبناها مع مضيّفينا خلال النسختَين الأخيرتَين. إنّها هذه الروح التي نأمل أن نبدأ التحضيرات لنسخة 2022 بها. من ناحية التضاريس، سيتميّز المسار على وجه التحديد بدفعه نحو الربع الخالي: صحراء شاسعة وكبيرة مع الرمال والكثبان التي تجذب سائقي وطواقم الرالي. ستتطلّب هذه الرحلة الاستكشافية تغييرات على صعيد الكيفية التي نسافر بها: على سبيل المثال: تحريك القافلة خلال يوم الراحة. أمّا بخصوص نمط الحياة، سوف نستلهم من الطرق التي اتّبعها البدو، على غرار أولئك الذين توافدوا لقرون على مفترق الطرقات التجارية في حائل، والتي أصبحت منذ ذلك الحين مركز الراليات الصحراوية في المملكة العربية السعودية، وهي حيث سيلتقي المتنافسون... في معسكر مبيت، حتّى قبل انطلاق الرالي عوضاً عن الفنادق. من هنا سيشقّ السائقون طريقهم عبر الرمال والكثبان صوب الرياض ومن ثمّ جدّة. كلّ ما يحبه بدو رالي داكار.

دافيد كاستيرا
مدير رالي داكار

© Frederic Le Floc'h / DPPIDPPI/F.LeFloch

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي

احصل على معلومات حصرية