صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية

November 25 th ٢٠٢٠ - 17:15 [GMT + 3]

السيدات والسادة   منذ فترة ليست بالبعيدة، شهدنا معاً مولد مغامرةٍ جديدة وكتابة فصلٍ جديد من تاريخ السباقات الصحراوية، فقد اتحدت المملكة العربية السعودية مع رالي داكار ليقدما لعالم رياضة المحركات تجربةً غير مسبوقة من الإثارة والطبيعة الخلابة والتحدي الشديد. لقد نجحنا من خلال النسخة الأولى من داكار السعودية أن نظهر للعالم قدرتنا التنظيمية على استضافة أكبر الفعاليات الرياضية العالمية، فقد وضع السباق المملكة على الساحة كمركز إقليمي وعالمي لرياضة المحركات وكان خير إعداد للفصل الثالث من مغامرة داكار. وكما هو الحال بالنسبة لرالي داكار، فنحن في الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية تقودنا الرغبة في التحدي والتنافس والانتصار. لقد رفعنا سقف التوقعات من خلال تنظيمنا وإدارتنا العملية واللوجستية للنسخة الأولى، وسنستمر في رفعه عبر شغفنا الدائم بالتميز، ومن خلفنا دعمٌ غير محدود من قيادتنا الرشيدة وشعبنا العظيم، نستلهم النجاح من صحرائنا الفريدة وتضاريسها المتنوعة التي تضع قدرات أمهر المنافسين

تحت الاختبار.

لقد كان مزيج المشاعر الفريد الذي مررنا به طوال النسخة الأولى حافزاً كافياً يدفعنا عاماً بعد عام لتقديم هذه التجربة التي لا تُنسى إلى المملكة والعالم. إن هدفنا هو بناء إرث، وصناعة بصمة، وتنمية رياضة السيارات، وإلهام الأجيال القادمة في المملكة. ومن خلال الاستمرار في استضافة أحداث عالمية بمكانة رالي داكار، فإننا نعلم أننا نسير على الطريق الصحيح نحو تحقيق هذه الغاية.

وبينما ندخل الأسابيع القليلة قبل انطلاق داكار 2021 من جدة، فإننا واثقون من استضافة سباقٍ ناجح وآمن يعيش في ذكريات المشجعين والسائقين لسنواتٍ قادمة ويصبح مرجعاً للنسخ القادمة من داكار.   "نتطلع إلى الترحيب بكم في المملكة العربية السعودية.. موطن رالي داكار"

داكار2021# - صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان عبدالله الفيصل، الاتحاد

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي

احصل على معلومات حصرية