في 2021، أعلن داكار عن إطلاق برنامج شامل للانتقال الطاقي تحت مسمّى "مستقبل داكار". سيتمّ هذا الانتقال الطاقي التدريجي بشكل أساسي على مرحلتَين: تحويل محركات سيارات وشاحنات السباق وتزويد معسكر المبيت العصري بالطاقات المتجدّدة.

داكار 2022# -#مستقبل_داكار
داكار2022 - فريق دي روي ينتقل للطاقة الكهربائية
مختبر ابتكار GCK Motorsport - مستقبل داكار
مستقبل داكار- ابرو 100٪ كهربائية
عرض تقديم مسار داكار 2022
مستقبل داكار - ةینیجوردیھ ةبیكرت
فريق ريوالد داكار "القوة الهجينة"
مستقبل داكار - أوريكا سيارة هجينة
مستقبل داكار - فريق هينو سوغاوارا يطلق مركبة هجينة في رالي داكار
Press Conference Dakar Future - #Dakar2022
مستقبل داكار - وقود "إكو باور" للبرودرايف

على صعيد المركبات، يسعى داكار للحفاظ على دوره كمختبر مفتوح لتحفيز، واختبار والتحقق من التقدّم التقني الذي يقوم به المصنّعون، إذ يثق كامل الثقة بأنّ مركبات سباق اليوم ستدفع عملية تطوير سيارات الإنتاج في المستقبل. تنفيذ تدريجي وروزنامة تمتدّ على ثلاث مراحل بحلول العام 2030:

  • بستخوض العديد من الفرق رالي داكار2023 الوقود الحيوي قاب قوسني أو أدىن
    حققت فئة السيارات إنجازاً جديداً في داكار 2022، حين تمكنت مركبات تعمل بالطاقة البديلة من المنافسة في المقدمة، بل والفوز بأربع مراحل مع ثلاثة سائقين مختلفين. وقدّم أداء آودي آر.أس كيو إي-ترون مثالاً يحتذى للفرق المصنعية والمستقلة التي تسعى لاعتماد تقنيات الحدّ من الانبعاثات الكربونية وهو مجال بحثي يلمسُ حرفياً جميع جوانب المنافسة في الرالي. حيث قرر عدد متزايد من الفرق استعمال الوقود الحيوي، ما سيقلص بالتالي من الانبعاثات الكربونية لمركباتهم بما يقارب 40 بالمئة بحلول النسخة المقبلة. وأخيراً، سيتم إلزام فرق النخبة المشاركة بمركبات ذات انبعاثات كربونية منخفضة بحلول 2026. لقد بدأ العدّ التنازلي! 
  • في 2026، سيتماشى جميع المتنافسين في فئة النخبة للسيارات والشاحنات مع المعايير الجديدة الثابتة للانبعاثات المنخفضة.
  • في 2030، ستتكوّن فئتَي السيارات والشاحنات من مركبات منخفضة الانبعاثات بالكامل.
كن أسرع... وأكثر أماناً وأنقى

تدافع غوسين، الرائدة في قطاع النقل الذكي والنقي، عن الرؤية المتمثلة في خلوّ قطاع النقل من الانبعاثات لتفادي التغيرات المناخية.
تمكنت غوسين من تصميم شاحنة "ايتش2 ريسينغ" في غضون عام واحد مبرهنةً عن شغفها وإبداعها الكبيرين.

التكنولوجيا 

تدفعها روح الريادة، أقبلت غوسين على التحديات التكنولوجية لدفع استخدام الهيدروجين وتكوين الشراكات الضروروية لنجاح هذا المشروع. عبر القيام بذلك، تجلّت بوضوح مهمة غوسين لتطوير تكنولوجيات نقل نقية هدفها الأسمى عالم خالٍ من الوقود الأحفوري. 

الخطوات الكبرى للمشروع

2012: انضمت غوسين لأحد أشهر مراكز البحث العالمية "CEA-Liten" لتطوير شاحنتها الثقيلة الأولى من نوعها التي تعمل بالهيدروجين والمخصصة لنقل الحاويات.

2014: لدى كريستوف غوسين رؤية ثاقبة للاستغناء عن مركبات الوقود الأحفوري وليصبح أحد الرواد في أنظمة النقل الصديقة للبيئة.

تحقق ذلك عبر التركيز المستمر على الابتكار والاستثمار المستدام في مجال الهندسة.

2016 - 2020: تطرح غوسين في الأسواق نطاقاً كاملاً من المركبات الكهربائية والهيدورجينية لنقل البضائع والأفراد. 

2022: شاحنة "ايتش2 ريسينغ"، شاحنة السباقات الأولى في العالم التي تعتمد كلياً على الهيدروجين في رالي داكار 2022.

 

© GAUSSIN
Relive 2022 Press Conference Dakar Future - #Dakar2022